لؤلؤة قلب المحيط


 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جبحـثالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 من هم اخسر الناس اعمالا؟

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
امين
مراقب عام
مراقب عام
avatar

ذكر
عدد المساهمات : 1934
نقاط : 5377
تاريخ التسجيل : 27/05/2011
العمر : 32

مُساهمةموضوع: من هم اخسر الناس اعمالا؟   الجمعة يوليو 15, 2011 11:17 pm

قال الحق سبحانه وتعالى:

( قل هل ننبئكم بالأخسرين أعمالا ، الدْين ضل سيعيهم في الحياة الدنيا وهم يحسبون
أنهم يحسنون صنــــعــــــــا)
سورة الكهف/103-104


(أولئك الدْين كفروا بآيات ربهم ولقآئه فحبطت أعمالهم فلا نقيم لهم يوم القيامة وزنا،
دْلك جزاؤهم جهنم بما كفروا واتخدْوا ءايتي ورسلي هزوا)الكهف/105-106

الأخسرون أعمالا

عبارة مخيفة و مهمة جدا
من هم هؤلاء الأخسرون ؟؟

و ما هي أعمالهم ؟؟

فهم أناس يعملون كما ورد في الآية الكريمة فلماذا خسروا ؟؟؟
هم أناس ظنوا بأنهم يحسنون صنعا و بأنهم يعملون حسنا و يا لها من عبارة دقيقة و مهمة لكل إنسان

فكم من شخص عاش و هو يظن بأنه يحسن صنعا و كان يوم القيامة من الأخسرين أعمالا
النوع الأول من هؤلاء الأخسرين أعمالا

الكفار
و المشركون الضالون الذين كانت لهم أعمال كثيرة و ربما قدموا الخير للناس
لكنهم كفروا بالله و أشركوا به فكانت كل أعمالهم هباءً منثورا



لكن الأخطر هو أن يكون الأخسرون أعمالا من المسلمين !!!!! نعم لا تستغربوا

فهناك أخطاء كثيرة قد يقع فيها المسلم فيكون من الأخسرين أعمالا و هو يحسب أنه يحسن صنعا

ذلك
المسلم الذي يسجد للقبور و يقدم الأضاحي لها و هو يظن بأنه بذلك يتقرب إلى
الله تعالى بينما هو يشرك به و يعبد القبور و الأولياء فتضيع كل أعماله و
تصير هباءً منثورا



و ذلك
المسلم المبتدع الذي يخترع عبادات جديدة و يخالف سنة رسوله الكريم محمد صلى
الله عليه و سلم و يغير فيها على هواه و يتعب و يجتهد في العبادة و يحسب
أنه يحسن صنعا و هو يخسر خسرانا مبينا و لا حول و لا قوة إلا بالله


و ذلك المسلم الذي لا يعرف من الدين سوى العبادات الشعائرية فيصلي و يصوم و يحج و بنفس الوقت يأكل أموال الناس و يظلمهم و يرتكب أبشع المعاصي و الآثام و يتجرأ على الله في الخلوات فتذهب كل أعماله و العياذ بالله

و ذلك المسلم الذي يعتبر كل المسلمين خاسرين و يتألى على الله و يكفر الناس!!!!!
قال رسول الله صلى الله عليه
و سلم : من قال هلك الناس فهو أهلكهم

و ذلك المسلم الذي يجاهر بالمعاصي و يتباهى بالذنوب و الكبائر و ينشرها بين الناس فهو من الأخسرين أعمالا


و ذلك المسلم الذي يفعل الخير و لا يبتغي به وجه الله تعالى بل يبتغي الشهرة و الصيت الحسن و المكانة


الاجتماعية فهو يحسب أنه يحسن صنعا بينما هو من الأخسرين أعمالا


لأن الرياء شرك أصغر و ورد في الحديث الشريف أن أول من تسعر بهم النار يوم القيامة عالم و إمام و شهيد



عالم تعلم كي يقال عنه عالم و ليس لينفع الناس و يبتغي وجه الله



و إمام كان يدعو الناس على الخير و لا يفعله و كل غايته الصيت و المكانة



و شهيد قاتل ليقال عنه شجاع و بطل و لم يبتغ وجه الله تعالى



صدقوني هو أمر خطير جدا لا بد أن نحذر منه



يجب أن نعرف محبطات الأعمال كي لا نكون من الأخسرين أعمالا



يجب أن نبتعد عن العجب و التكبر و الغرور و النفاق و الرياء و البدع


قال الشيخ محمد أمين الشنقيطي رحمه الله على هذه الآية

والتحقيق : أن الآية نازلة في الكفار الذين يعتقدون أن كفرهم صواب وحق ، وأن فيه رضى ربهم ، كما قال عن عبدة

الأوثان
: { مَا نَعْبُدُهُمْ إِلاَّ لِيُقَرِّبُونَآ إِلَى الله زلفى } [ الزمر :
3 ] ، وقال عنهم { وَيَقُولُونَ هؤلاء شُفَعَاؤُنَا عِندَ الله }


[ يونس : 18 ] ، وقال عن الرهبان الذين يتقربون إلى الله على غير شرع صحيح : { وُجُوهٌ يَوْمَئِذٍ خَاشِعَةٌ عَامِلَةٌ نَّاصِبَةٌ
تصلى نَاراً حَامِيَةً } [ الغاشية : 2-4 ] الآية ،
على
القول فيها بذلك . وقوله تعالى في الكفار : { إِنَّهُمُ اتخذوا الشياطين
أَوْلِيَآءَ مِن دُونِ الله وَيَحْسَبُونَ أَنَّهُم مُّهْتَدُونَ } [
الأعراف : 30 ]

وقوله :
{ وَإِنَّهُمْ لَيَصُدُّونَهُمْ عَنِ السبيل وَيَحْسَبُونَ أَنَّهُم
مُّهْتَدُونَ } [ الزخرف : 37 ] والدليل على نزولها في الكفار تصريحه تعالى
بذلك في قوله بعده يليه { أولئك الذين كَفَرُواْ بِآيَاتِ رَبِّهِمْ
وَلِقَائِهِ فَحَبِطَتْ أَعْمَالُهُمْ } [ الكهف : 105 ]


الآية .
فقول من قال : إنهم الكفار ، وقول من قال : إنهم الرهبان ، وقوله من قال
إنهم أهل الكتاب الكافرون بالنَّبي صلى الله عليه وسلم كل ذلك تشمله هذه
الآية .

وقد
رروى البخاري في صحيحه عن سعد بن أبي وقاص رضي الله عنه أنه سأله ابنه مصعب
عن « الأخسرين أعمالاً » في هذه الآية هل هم الحررورية؟ فقال لا هم اليهود
والنصارى . أما اليهود فكفروا بمحمد صلى الله عليهم وسلم . وأما النصارى
فكفروا بالجنة ، وقالوا لا طعام فيها ، ولا شراب . والحروية الذين ينقضون
عهد الله من بعد ميثاقه ، وكان سعيد يسميهم الفاسقين .

قلوبنا صافية نقية و لتكن أقوالنا منسجمة مع أفعالنا و أن نبتغي بكل ما نعمله رضوان الله وحده لا شريك له



دعونا نخلص النية و نجدد التوبة و الاستغفار و لنتوكل على الله و نحسن الظن به


اللهم أرنا الحق حقا وارزقنا اتباعه وأرنا الباطل باطلا وارزقنا اجتنابه



[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
صاحب الجلالة
مشرف
مشرف


ذكر
عدد المساهمات : 851
نقاط : 3165
تاريخ التسجيل : 13/06/2011
العمر : 25

مُساهمةموضوع: رد: من هم اخسر الناس اعمالا؟   الجمعة يوليو 15, 2011 11:47 pm

جزاك الله خيـر
وجعله في موازين حسناتك

آنآر الله قلبك بالآيمآن وطآعة الرحمن



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
من هم اخسر الناس اعمالا؟
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
لؤلؤة قلب المحيط :: المنتدى الاسلامى :: المنتدى الاسلامى العام-
انتقل الى: